اللهم صل على محمد وال محمد
 منتديات بين النهرين | الرئيسية | القوانين العامة | الاسئلة الشائعة | إتصل بنا؟ | رفع ملفات | البحث:
تاريخ اليوم:
أضف اهداء!

,.-~*'¨¯¨'*·~-.¸أهلا بك يا زائر ,.-~*'¨¯¨'*·~-.¸
بحـثدخولالتسجيلالرئيسيةصفحة الاعلانات_البوابةالمنتدياتالدردشةالتسجيل JOINتسجيل دخول_

إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع العنوان:

منتديات بين النهرين :: ألمنتديات الاسلامية :: المنتدى الاسلاميشارك

 الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه 



الموضوع
المسامح
الامبراطور 3


ألمهنة : خريج
الجنسية : عراقي لاخر الانفاس
الاوسمة


مُساهمة الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
الخميس 8 أبريل 2010 - 1:49


السلام عليكم

من وصاياه عليه السلام ومواعظه
لنستمع إليه عليه السلام كيف كان يعظ الناس، وكيف يحدِّد الصفات الّتي ترتفع بالإنسان إلى ربه: «يابن آدم، عفّ عن محارم الله تكن عابداً، وارضَ بما قسم الله تكن غنياً _ لأن الغنى غنى النفس، والقناعة مال لا ينفد _ وأحسن جوار من جاورك تكن مسلماً _ لأن علامة المسلم هي الإحسان لمن جاوره _ وصاحب الناس بمثل ما تحب أن يصاحبوك به تكن عادلاً _ والعدالة هي أن تعامل الناس بما تحب أن يعاملوك به _ إنه كان بين أيديكم أقوام يجمعون كثيراً _ فلم الأرصدة الكبيرة من المال _ ويبنون مشيداً، ويأملون بعيداً _ أي أحلامهم طويلة فأين هم الآن _ أصبح جمعهم بوراً، وعلمهم غروراً، ومساكنهم قبوراً..
يابن آدم، لم تزل في هدم عمرك منذ سقطت من بطن أمك _ لأن الإنسان أكبر ما يكون يوم وُلد _، فخذ مما في يدك لما بين يديك _، فما بين يديك هو مصيرك ووقوفك أمام ربك، فحاول أن توظِّف هذا المال والجاه والقوة الّتي بيدك لكي تكون ثابتاً أمام المصير عند الله سبحانه _، فإن المؤمن يتزود والكافر يتمتع».

الوصية الأخيرة
وهكذا هو الحديث عن الإمام الحسن عليه السلام في خلافته، وفي صلحه مع معاوية وما هي ظروفه فيه، وفي كل ما أصابه بعد ذلك، وفي السمّ الّذي دسه إليه معاوية على يد زوجته جعدة بنت الأشعث الّتي كان أبوها معادياً لأهل البيت عليه السلام، وفي محاولة بني أمية عندما انطلق الإمام الحسين عليه السلام بجنازة الإمام الحسن ليجدّد له عهداً بزيارة رسول الله... هناك حديث كثير، ولكننا نذكر هنا وصية الإمام الحسن عليه السلام، هذا القلب المفتوح على محبة الله لأخيه الحسين عليه السلام: «أُوصيك يا حسين بمن خلَّفت من أهلي وولدي وأهل بيتك، أن تصفح عن مسيئهم وتقبل من محسنهم، وتكون لهم خلفاً ووالداً، وأن تدفنّي مع رسول الله، فإني أحق به وببيته، فإن أبوا عليك فأنشدك الله بالقرابة الّتي قرّب الله عز وجلّ منك والرحم الماسّة من رسول الله، أن لا تهريق في أمري محجمة من دم حتّى نلقى رسول الله فنختصم إليه ونخبره بما كان من الناس إلينا...».
وهكذا وقف مروان ومن معه، وجاءت معهم أيضاً زوجة النبي (صلى الله عليه واله)، ليمنعوا دفن الحسن عند جدّه، عند ذلك حاول بنو هاشم الدخول معهم في صراع مسلَّح وبيدهم أسيافهم، ولكن الحسين عليه السلام منعهم من ذلك، وخاطب القوم: «لولا عهد الحسن _ بحقن الدماء _ أن لا أُهريق في أمره محجمة دم، لعلمتم كيف تأخذ سيوف الله منكم مأخذها، وقد نقضتم العهد بيننا وبينكم وأبطلتم ما اشترطنا عليكم لأنفسكم».
وهكذا دُفن الحسن عليه السلام في البقيع إلى جنب قبر جدته فاطمة بنت أسد.
إننا عندما نتذكر الإمام الحسن عليه السلام ونتذكر أهل البيت، فإننا نريد أ أن نجدّد التزامنا بهم وبإمامتهم وبخطّهم، وبكل ما نصحونا ووعظونا، وأوصونا وعلّمونا، لأنّ ذلك هو معنى أن نكون معهم.

الموعظة الأخيرة
أمّا آخر موعظة أطلقها الإمام الحسن عليه السلام في مرضه الّذي توفي فيه نتيجة السّم، فقد ذكر الرواة أنّ جنادة بن أبي أمية قال له: عظني يابن رسول الله، قال: «استعدّ لسفرِك وحصّلْ زادَك قبلَ حُلولِ أجلِك.
واعلم أنّكَ تطلبُ الدنيا والموتُ يطلبُك، ولا تحملْ همَّ يومِك الّذي لم يأت على يومِك الّذي أنتَ فيه.
واعلمْ أنّك لا تكسبُ من المالِ شَيئاً فوقَ قُوّتِك إلاّ كنتَ فيه خَازناً لغيرك.
واعلم أنّ الدنيا في حلالِها حسابٌ، وفي حرامِها عقابٌ، وفي الشبهاتِ عتابٌ.
فأنزلِ الدنيا بمنـزلةِ الميتِة، خُذْ منها ما يَكفِيكَ، فإن كانت حَلالاً كنتَ قد زَهدتَ فيها، وإنْ كانت حَراماً لم يكنْ في وزرٍ، فأخذتَ منهُ كما أخذتَ مِن الميتة، وإنْ كان العقابُ فالعقاب يسيرٌ.
واعملْ لدنياكَ كأنَّك تعيشُ أبداً، واعمَلْ لآخِرتكَ كأنّكَ تموتُ غَداً.
وإذا أردتَ عِزّاً بلا عشيرة، وهيبةً بلا سُلطان، فاخرج من ذلِّ معصيةِ اللّهِ إلى عزّ طاعةِ الله عز وجل.
وإذا نازعَتْكَ إلى صحبةِ الرجالِ حاجةٌ فاصحَبْ من إذا صحبتَه زانَك، وإذا أخذت منه صانَك، وإذا أردتَ منه معونةً أعانَك، وإنْ قُلتَ صدَّقَ قولَك، وإن صلت شدَّ صولتك، وإنْ مددت يدَك بفضلٍ مدّها، وإنْ بدّتْ منكَ ثلمةٌ سدّها، وإنْ رأى منكَ حسنةً عدّها، وإنْ سألتَه أعطَاكَ، وإنْ سكتَّ عنه ابتداكَ، وإن نزلَتْ بكَ إحدى المُلِمّاتِ واساكَ، مَن لا تأتيكَ منه البوائقُ، ولا تختلف عليك منه الطرائق، ولا يخذلُكَ عندَ الحقائقِ، وإنْ تنازعتما منقسماً آثرك»(1).
إنّها كلمات الحق والحكمة والخير والسداد، الّتي لا بد لنا من أن نحرّكها في حياتنا، لتكون برنامجاً للموعظة، وخطة للسير، ومنطلقاً للحركة، لنحصل منها على خير الدنيا والآخرة.
وهذه هي ذكرى الإمام الحسن عليه السلام الّتي تربطنا بالله، وبالحياة، وبالإنسان، وبكل ما يحقّق لنا السعادة في الدنيا والآخرة.
وتلك هي سيرة أهل البيت عليه السلام في كلِّ مواقفهم، وفي كل تطلعاتهم، وفي كل دعوتهم إلى الله، وفي كل سلوكهم... إنهم يجسّدون الإسلام كله، في كلِّ ما قالوه، وفي كل ما فعلوه.
لقد كانوا ثورة على الظلم، وثورة على الاستكبار كله، وكانوا منفتحين على المستضعفين كلهم.


من كتابات سماحة آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله دام ظله الوارف .

</B></I>



لؤلؤة الفرات
عضو طاك 2


ألمهنة : طــالبه جامــعيـه
الجنسية : بـغداديـه لـلأبـد
الاوسمة


مُساهمة رد
الخميس 8 أبريل 2010 - 22:39





قطر الندى
+10 امبراطورة النهرين قطر الندى


ألمهنة : -
الجنسية : عراقية
الاوسمة


مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
الجمعة 9 أبريل 2010 - 20:12


يسلمووووووووو خيووووووعلى الموضوع الروعة



نجمة فيـ سماك
+10 مدمنة النهرين نجمة فيـ سماك


ألمهنة : طالبة جامعية
الجنسية : IRAQ! 4 εvεя ツ
الاوسمة


مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
الأحد 18 أبريل 2010 - 1:50



جزاك الله كل خير خيوو
على الموضوع الرائع
تقبل مروري





█║│█║▌││█║▌║▌║ Made in IRAQ █║│█║▌││█║▌║▌║

نسيت كلمة المرور | الاسئلة الشائعة | اتصل بالادارة | شروط استخدام الرسائل الخاصة | الشروحات المصورة



مهدي العبودي
امبراطور النهرين 2


ألمهنة : BIO 4 ever
الجنسية : عراقية وافتخر..والما يعجبه ينتحر
الاوسمة



مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
الأحد 18 أبريل 2010 - 2:42

عاشت ايديك خيو
سجلها الله في صحيفة اعمالك
تقبل مروري وخالص تحياتي





المسامح
الامبراطور 3


ألمهنة : خريج
الجنسية : عراقي لاخر الانفاس
الاوسمة


مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
السبت 19 يونيو 2010 - 13:33

مهدي العبودي كتب:
عاشت ايديك خيو
سجلها الله في صحيفة اعمالك
تقبل مروري وخالص تحياتي


شكررررررررررررا على الردووود الجمييييله




المسامح
الامبراطور 3


ألمهنة : خريج
الجنسية : عراقي لاخر الانفاس
الاوسمة


مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
السبت 19 يونيو 2010 - 13:35

نجمة فيـ سماك كتب:


جزاك الله كل خير خيوو
على الموضوع الرائع
تقبل مروري



شكررررررررررررا على الردووود الجمييييله





المسامح
الامبراطور 3


ألمهنة : خريج
الجنسية : عراقي لاخر الانفاس
الاوسمة


مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
السبت 19 يونيو 2010 - 13:35

قطر الندى كتب:

يسلمووووووووو خيووووووعلى الموضوع الروعة

شكررررررررررررا على الردووود الجمييييله





المسامح
الامبراطور 3


ألمهنة : خريج
الجنسية : عراقي لاخر الانفاس
الاوسمة


مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
السبت 19 يونيو 2010 - 13:36

لؤلؤة الفرات كتب:

شكررررررررررررا على الردووود الجمييييله





كاظم الصباغ
عضو ماسي


ألمهنة : طالب
الجنسية : عراقي
مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
الأربعاء 6 أبريل 2011 - 5:42

بارك الله فيك اخي الكريم
على الموضوع الرائع





امير الحب ♥ توفي ♥
عضو طاك 1


ألمهنة : موظف حاسبات و طالب
الجنسية : عراقي
الاوسمة

مُساهمة رد: الإمام الحسن (عليه السلام) - من وصاياه ومواعظه
الأحد 10 أبريل 2011 - 0:16













كـوني لــي عــزيــزا كـمــا شــاء الــقــدر ...
ولا تــتــركـيـنــي وحــيــدا كاللــيــل بــلا قــمــر ...

فــكــيــف لــي بــدونــك أن أحــيــا بــيـن الــبــشــر ...
فــهــل للـــزرع أن يــنــبــت دون أن يــســقــط عــلــيــه الــمــطــر




صندوق الرد السريع .. نافذة الرد الحديث
 
صفحة 1 من اصل 1



روابط اضافية تفيدك: الكيبورد العربي :: الشروحات المصورة :: سياسة الخصوصية :: الابراج :: صفحة الاعلانات :: المتواجدون
هذه احدى صفحات منتديات بين النهرين العراقية ذات الـحقـوق المـحـفـوظـة منتديات بين النهرين العراقية 2008 - 2012
هذا المنتدى يعرض محتواه باللغة العربية وبصورة حصرية، لكن يسمح لك بترجمة المحتوى مع مترجم جوجل من هنا
واي نسـخ او اقـتـبـاس لـهذه الصفـحة او اي من صفحـات المنتدى يعرضك للمسائلــة القـانونية و الى حذف منتداك
جميع المواضيع المطروحة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي ادارة المنتدى وانما تعبر عن رأي كاتب المشاركة فقط
المنتدى يعمل بصورة متكاملة ورائعة على المتصفح MozillaFirefox وستواجه بطئاً في التحميل اذا استخدمت IE
اتصل بالادارة | © phpBB | منتدى مجاني | أحلى منتدى | التبليغ عن مخالفة | مدونة مجانية | الرئيسية

you're browsing one of Beinulnahrain (Mesopotamia) forum pages that shows it's contents in ARABIC exclusivly
you can browse it in your language whenever you used Google translator from this link