اللهم صل على محمد وال محمد
 منتديات بين النهرين | الرئيسية | القوانين العامة | الاسئلة الشائعة | إتصل بنا؟ | رفع ملفات | البحث:
تاريخ اليوم:
أضف اهداء!

,.-~*'¨¯¨'*·~-.¸أهلا بك يا زائر ,.-~*'¨¯¨'*·~-.¸
بحـثدخولالتسجيلالرئيسيةصفحة الاعلانات_البوابةالمنتدياتالدردشةالتسجيل JOINتسجيل دخول_

العنوان:

منتديات بين النهرين :: ألمنتديات العامة :: المنتدى العامشارك

 زواج المسلمة من غير المسلم 



الموضوع
talibsanjari
موقوف


ألمهنة : رجل دين مسلم
الجنسية : عراقي
مُساهمة زواج المسلمة من غير المسلم
الأربعاء 4 مارس 2009 - 0:12

زواج المسلمة من غير المسلم
رؤية فقهية

(1)
لماذا البحث في هذه المسألة

أجرت معي اذاعة الشبكة المتحدة في ولاية ميشكان الأمريكية حوارا يتصل بقضايا المرأة، وعن النظرية الاسلامية التي تجعل المرأة كيانا آدميا محترما.
وفي أثناء الحوار فاجأني الاستاذ سامي حدّاد أنّ ثلاثة آلاف جندي أمريكي في العراق تزوّجوا عراقيات .
وبعد هذا اللقاء أجرى معي الاستاذ سلام محمّد الطائي حوارا يتصل بالموضوع نفسه ونشر على موقع كتابات.
ووردت على موقعنا الالكتروني( irshadonline.org ) أسئلة من عراقيات مسلمات تزوجنّ من أهل الكتاب ، وأبدين حرصهنّ على دينهنّ . ويردنّ موقفا اسلاميا يبقيهنّ على الاسلام ، بعد أن سمعنّ بأنهنّ مرتدّات.
وسرّحت النظر في الأدلة ، ورجّحت منها ما يتصل بمشروعية هذا الزواج ، تلافيا للحرج الشديد الذي يواجهه من ابتلي به ، واظهارا لسماحة الاسلام ، وأنّه ليس دينا عنصريا.
واذا كان الاجماع ولمصلحة منع من هذا الزواج في وقت ما ، فاقدّر أن لا مصلحة اليوم من التقيد به .

(2)
فهمي للقرآن الكريم

لا أنكر نصّا من نصوص القرآن الكريم البتّة ، ولي أن أفهم تلك النصوص فهما مغايرا ، وليس لي أن أحرن أمام تفاسير تلك النصوص على كثرتها ، فهي تمثّل عندي أفهاما بشرية لتلك النصوص.
وأنّ لله حجّتين ، حجّة ظاهرة ، وحجّة باطنة ، فالحجّة الظاهرة هم الرسل ، والحجّة الباطنة فهو العقل ، ويعتبر من مصادر التشريع بعد الكتاب والسنّة.
وليس للعقل القدرةعلى الاستقلال بنفسه لادراك الأحكام الشرعية لأنها توقيفية ، بل للعقل القدرةعلى كشف الملازمة بين الحكم العقلي أو الحكم الشرعي وحكم شرعي آخر، كقدرته على الكشف عن لزوم تقديم المهمّ على الأهمّ في مورد التزاحم بين الحكمين المستنتج منه حكم الأهمّ عند الله ، أو قدرته على الكشف عن وجوب مطابقة حكم الله لما حكم به العقلاء في الآراء المحمودة (1)
فالقرآن الكريم هو الحجّة القاطعة فيما بيننا وبين الله ، وأنّ المحكم فيه يبطل معه الرأي والاجتهاد ، وما يستبط من حكم ففي اطار ما فيه من قواعد عامّة .
فليس العقل وحده مصدرا مستقلا ، بل كلّ ما يثبت بالدليل العقلي فهو ثابت –بنفس الوقت- بكتاب أو سنّة (2).

(3)
فهمي للسنّة الشريفة

أنّها تمثّل فول النبيّ (ص) وتسمّى السنّة القولية ، وفعله (ص) وتسمّى السنّة الفعلية ، وتقريره أي اقرار النبيّ لقول أو فعل أحد من أصحابه ، وتسمّى السنّة التقريربة.
وهي قيمة واعتبارا مع كتاب الله ، فيما يتصل بتبليغه (ص) عن الله من قرآن ، أو فيما يتصل باءجتهاده الشخصي ، فيجب اتّباع كلا النوعين.
وكلّ حديث نبوي لا يوافق كتاب الله يضرب به عرض الحائط ، كما ورد في كلام الامام الصادق (ع) ما وافق كتاب الله فخذوه ، وما خالف كتاب الله فاضربوا به عرض الحائط.
ولقد أدخل الوضّاعون الأحاديث الكثيرة ، ونسبوها الى رسول الله ، وهي مجانبة له ، بعيدة عن أجوائه ، وقد حدث ذلك في زمنه (ص) حتّى قال : لقد كثرت عليّ الكذّابة ألا فمن كذب عليّ فليتبوأ مقعده من النار.
فليس كلّ ما ورد في كتب السنن صحيحا ، ومن هنا أوجد أهل العلم علم الدراية ، والجرح والتعديل ، وعلم الحديث ، ليقف المسلمون على الأحاديث الصحيحة الموافقة للقرآن وللعقل.
وأعتقد أنّ بعض الأحكام الصادرة من النبيّ (ص) محدودة بحدود زمنه (ص) ، اذ هي علاجا لأزمات عاشها الجيل الذي معه .
وأمّا في اطار ما أفادته السنّة الشريفة في العبادات تحديدا فلا مجال للنقاش فيها لأنّها توقيفية .
وأمّا المعاملات فلقد ورد عنه (ص) أنّه قال أنتم أعرف بامور دنياكم ، فيمكن الاستئناس بها ، والتعامل معها كعامل مساعد لفهم ما في القرآن الكريم من قواعد في هذا الاتجاه.

(4)
الحنيفية السمحاء

ورد عن النبيّ الأكرم (ص) أنّه قال : انّي بعثت بالحنيفية السمحاء ، وتعني هذه السماحة أنّ دين الاسلام قابل للتطبيق في كلّ زمان ، وفي كلّ مكان ، وأنّ أحكامه الكلّية تتماشى مع الفطرة الانسانية ، وتنسجم مع التطلّعات العقلية ، وتستجيب لطموحات الواقع .
فالنبيّ الذي أرسله الله تعالى رحمة للعالمين ، تمتدّ رحمته هذه لقابلية ما أودع من أحكام وقواعد في بناء الحياة والانسان.
فلقد قرأ هذا النبيّ التحولات التي سيمرّ بها الواقع من بعده ، فأطلق التعامل مع القواعد العامّة التي تمثّل روح الاسلام وقيمه الثابتة ، ليحلّ المسلمون ما سيواجهونه من مشكل في الحياة ، عبر ما يقدّمه مجتهدوا الامّة من حلول.
ولقد ورد عنه (ص) أنّه قال : انّ الله يبعث لهذه الامّة على رأس كلّ مائة سنة من يجدّد لها دينها.
فهو لا يجدّد لها عباداتها لأنّها توقيفية ، ولا يجدّد لها قرآنها ، بل التجديد هو أن يعطيها زخما جديدا ، ورؤى جديدة ، تتحرّك الامّة بهما ، ويستجيب الموقف الاسلامي لمتطلّبات الواقع.
ومن هنا فاءنّ الاسلام بدأ غريبا وسيعود غريبا ، فقد أدهش الاسلام العقول يوم وضع أحكامه في أيّامه الاولى فأنشأ بها امّة كانت في الحضيض فأصبحت خير امّة اخرجت للناس ، وسيعود لقيادة الحياة في فكر خلاّق ، وآفاق واسعة ، ورؤى منفتحة ، مما يدفع الناس الى اللّحاق به ، مبهورين بحيويته .

(5)
تغيير الفتوى
تتغير الفتوى بتغيّر الزمان والمكان والأحوال والأعراف ، فلكلّ زمان حاجاته ، ولكلّ مكان نظام خاصّ به ، وتنوّع الأعراف ، واختلاف الأحوال ، له تأثير على تغيير الفتاوى.
والناس تحتاج الى فتاوى لا تتقاطع مع حاجاتهم ومصالحهم ، فحياتهم في تجدّد مستمر .
وقد يختلف النظام السياسي لهذه المجموعة المسلمة عن غيرها ، أو ما تعيشه الجاليات المسلمة في الغرب ، فكل ذلك يدعوا الى أحكام تيسّر حياة الناس ، وترفع الحرج عنهم.
طبيعيا لا يشمل ذلك الأحكام الأولية الواقعية التي لا يمكن تغييرها بتغيّر أحوال الناس مثل حرمة الخمر ، أو حرمة الزنا ، أو وجوب ما أوجب الله من صلاة أو صيام أوحجّ أوزكاة، وما شابه ذلك من محرّمات وواجبات.
ويغيّر الفقيه فتاواه حين يزداد وعائه العلمي ، فتدخل في قائمة معلوماته مصطلحات جديدة ، ورؤى جديدة.
ويلحظ الفقيه كذلك حالة الامّة على المستوى النفسي أو الاجتماعي في ما يصدر من فتوى.

(6)
فقه الاسلام أم فقه المذهب

لا أجد مسوّغا الالتزام بفقه مذهب من المذاهب الاسلامية بعينه ، بل الأغتراف من بحر فقه الاسلام هو ما يرفع الحرج عند المسلم وخصوصا في الغرب .
اذ الوقوف على الخلافات بين المذاهب والفقهاء ، يولّد عسرا ، بيد أنّ اختلافاتهم اختلافات تنوّع لا اختلافات تضادّ ، وأنّ كلّ رأي عند هذا المذهب أو ذاك ، انّما هي شطآن تصبّ في البحر.
فالرجوع الى أي مذهب أو الى فقيه من أي مذهب كان هو رجوع الى الدائرة الاسلامية الكبرى.

(7)
زواج المسلم من الكتابيات

انّ زواج المسلم من المرأة الكتابية مباح ، كما تزوّج نبيّنا الأعظم (ص) مارية القبطية وهي مسيحية من أقباط مصر ، وتزوّج صفية بنت حيّ بن أخطب وهي يهودية وفقا لما جاء في القرآن الكريم : وطعام الذين اوتوا الكتاب حلّ لكم وطعامكم حلّ لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذيناوتوا الكتاب من قبلكم اذا آتيتموهنّ اجورهنّ محصنين غير مسافحين ولا متخذي أخدان .
ويعلّل البعض حلّية هذا الزواج لمكان القوامة التي يتمتع بها الزوج على الزوجة.
وهذا ما يدعونا القول بذكورية المجتمع ، وأن ليس للانثى كلام فيما يتصل باءستقلاليتها أو حتّى بنوع من قيمومة.
واذا كان الاسلام قد تحدّث بذلك فمراعاة لطبيعة المجتمع العربي يومذاك ، وما قد كان مستساغا عنده.
وكذلك يعلّلونه بشمول الاسلام وقصور غيره ، وهذا المعنى لا يرقى أن يكون معنى شرعيا ، بل هو ينطوي على استعلائية هي ليست من أخلاق الاسلام.
وورد في هذا المقام أخبار وروايات غير صحيحة منها : أنّ النبيّ (ص) قال نتزوج نساء أهل الكتاب ولا يتزوجون نساءنا .
وقد علّق الطبري على هذا الخبر قائلا: وان كان في اسناده ما فيه الاّ أنّ الجميع أجمعت على القول به.
ومنع بعض الصحابة هذا الزواج مدعيا أنّ أهل الكتاب مشركون ، والله يقول : ولا تنكحوا المشركات.
وشرك أهل الكتاب هو قولهم انّ المسيح هو الربّ ، وروى زرارة بن أعين عن الامام الباقر قال لا ينبغي نكاح أهل الكتاب ، فقلت جعلت فداك وأين تحريمه؟ قال قوله تعالى : ولا تمسكوا بعصم الكوافر.
وسألته عن قوله تعالى :والمحصنات من الذين اوتوا الكتاب من قبلكم ، قال هي منسوخة بقوله تعالى : ولا تمسكوا بعصم الكوافر.
وقد أوضح القرآن الكريم الفرق بين المشركين وبين أهل الكتاب كما في قوله تعالى : انّ الذين آمنوا- وهوصنف- والذين هادوا والنصارى والصابئين والمجوس- وهذا صنف آخر- والذين أشركوا- وهو صنف- انّ الله يفصل بينهم يوم القيامة.
فالكتابي ليس مشركا ولا كافرا ، وانّ كلمتا الكافر والمشرك مترادفتان.
وقد يصدر حاكم مسلم منعا لهذا الزواج لمصلحة حسبما يرى من ظروف طارئة ، كما منع الخليفة الثاني (رض) زواج حذيفة بن اليمان من امرأة يهودية وهو بالمدائن بالعراق ، فكتب اليه عمر أعزم عليك ألاّ تضع كتابي هذا حتّى تخلّي سبيلها فاءنّي أخاف أن يقتدي بك المسلمون فيختارون نساء أهل الذّمة لجمالهنّ وكفى بذلك فتنة لنساء المسلمين.

(8)
زواج المسلمة من غير المسلم

تقدّم معنا أنّ الكتابي ليس مشركا ولا كافرا ، وقد أباح الاسلام الزواج من الكتابيات كما ورد في الآية المباركة : اليوم احلّ لكم الطيّبات وطعام الذين اوتوا الكتاب حلّ لكم وطعامكم حلّ لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذين اوتوا الكتاب من قبلكم .
فالآية صريحة في حلّية تبادل الأطعمة فيما بين المسلمين وبين أهل الكتاب كما هي صريحة في حلّية الزواج بينهم.
ومنع الفقهاء هذا الزواج والعلّة في ذلك هو رفض الكتابي ديانة المرأة المسلمة ، وعدم احترامه لما تعتقد.
ولو وجد من أهل الكتاب من يحترم ديانة المرأة المسلمة فهل يبقى الزواج محرّما؟
أجل لقد ذكر القرآن الكريم بعضا منهم : وان من أهل الكتاب لمن يؤمن بالله وما انزل اليكم خاشعين لله لا يشترون بآيات الله ثمنا قليلا اولئك لهم أجرهم عند ربّهم انّ الله سريع الحساب.
واذا كان هذا النصّ القرآني واضحا وهو متقدّم على
ما أجمع الفقهاء على تحريم زواج المسلمة من غير المسلم ، فهل لهذا الاجماع من قيمة؟!.
أجد أنّ مسألة التحريم هذه مرّت باءجتهادات شخصية لا يتسنى لمن جاء بعدهم أن يتجاوزوها.

طالب السنجري


الهوامش
1- انظراصول الفقه لشيخنا المظفر: 2\11-112
2-انظر الفتاوى الواضحة لسيدنا الصدر:15



عمار القزاز
امير النهرين 0


ألمهنة : مدرس كيمياء
الجنسية : عراقي حتى الموت
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الأربعاء 4 مارس 2009 - 1:36

بصراحة أتحفظ على هذا الموضوع
به نوع من الأقناع وطبعا الوضع في الخارج وبالتحديد أمريكا والفتاوى هناك لها بعض المرونة والسلاسة
بالطبع للعرف السائد هناك والعادات والتقاليد المتبعة
ألا مثل هذه الفتاوى لاتنطبق وعرفنا وتقاليدنا (مثلما نحترم تقاليد الغرب لنا خصوصياتنا)
سؤال هل يقبل الزوج الكتابي بقاء زوجته على ديانتها
هل يتكامل مثل هكذا زواج بدون مشاكل وعقبات
ولو هناك احتمال أتجاه الزوج بدين زوجته لما فيه من تكامل وتسامح وهو أحتمال قليل
تقبل مروري ووجهة نظري




x1
المدير العام


ألمهنة : خادم لأعضاء المنتدى
الجنسية : عراقي حتى الموت
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الخميس 5 مارس 2009 - 1:02

عمار القزاز كتب:
سؤال هل يقبل الزوج الكتابي بقاء زوجته على ديانتها

اكيد لا
زين اني اتعجب على شغلة

اليهود مو يكرهونا احنا المسلمين؟؟
لعد شيجيب اليهودي على المسلمة حتى يحبها؟

لو مثلاً على الجمال
اني بالنسبة الي من سابع المستحيلات ان احب وحده يهودية لو كانت ملكة بالجمال
((هسه تنلاص عليه وتصير بيه ))ههه
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
تحياتي



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


عاشق الحسين
امير النهرين 8


ألمهنة : طالب biology
الجنسية : عـــــــــراقي وأفتخر
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الخميس 5 مارس 2009 - 2:16

بعدها ما طخت



Iris
عضو ذهبي


ألمهنة : طالبة
الجنسية : عراقية
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الخميس 5 مارس 2009 - 4:02

سمايلي دايخ



محمد ابو هدى
امير النهرين 2


الجنسية : عراقي وافتخر
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الإثنين 9 مارس 2009 - 0:57




مناقشة حرة لموضوع زواج المسلمة من غير المسلم والذي نشره طالب السنجري

كنت قد نشرت واستباقا لهذا الموضوع، موضوعا حول اباحة طالب السنجري زواج المسلمة من غير المسلم، وضمنته مقالا نشر في موقع كتابات (المشبوه) بقلم سلام محمد الطائي، وعلقت عليه ببعض الردود المختصرة. لأنني كنت قد قدرت واول ما طلع علينا طالب السنجري في المنتدى، ان يقوم بنشر هكذا افكار غريبة، ولكن الموضوع ذلك، لم يمنعه من نشر هذا الموضوع الذي يدور حول جواز زواج المسلمة من غير المسلم. علما انني كانت متغيبا عن المنتدى لأربعة ايام، وفوجئت بنشر هذا الموضوع. على كل حال فإن الرأي يقدح بالرأي.

ان الموضوع، موضوع فقهي علمي، وفي هذا المجال لا ادعي الفقاهة، ولا العلم، لذلك ينبغي لكل مسلم ان يراجع في هذه المسألة من يقلده ويطمئن للاقتداء به، واذا راجعنا كل علماء المسلمين المتأخرين والمتقدمين منهم، لوجدنا ان الاجماع منعقد بينهم، الا ما شذ وندر، على منع وحرمة زواج المسلمة من غير المسلم. ومع ذلك لي تعليقات على الموضوع اقدمها حسب بضاعتي.

فتعليقا على القسم رقم (1) من الموضوع.
اقول: ان اصدار الكاتب لهذه الفتوى جاءت استجابة لرغبة بعض من تزوجن بغير المسلمين، ويردن ان يحافظن على دينهن حسب زعمه، او زعمهن، واستجابة لتلك الرغبة، سرّح الكاتب نظره في الادلة ورجّح جواز مثل هذا الزواج، لئلا يشعرن بالحرجّّّّ!!!!!! وكأن الشريعة عجينة تقولب حسب أهواء الناس، علما انني متأكد ان من تبادر الى الزواج من امريكي غير مسلم، لا يهمها دينها، واذا رأينا صور زواجهن لشاهدنا سفورهن وعدم التزامهن بالشريعة واضحا.

وتعليقا على قوله:

(واذا كان الاجماع ولمصلحة منع من هذا الزواج في وقت ما، فاقدّر أن لا مصلحة اليوم من التقيد به).
اقول: ان الاجماع لم يكن مبنيا على مصلحة، وانما كان مبنيا على نصوص شرعية، لا يصح الاجتهاد في مقابلها، وفرض الكاتب كان خطأ منذ البداية، وتقديره ان لا مصلحة من التقيد بهذا الاجماع، خطأ مبني على خطأ آخر. وقد قال الله تعالى: (ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم).

وأما الاقسام 2 و 3 و 4 فإنها احتوت كلاما عاما، لم يذكر فيه الكاتب، دليله النصي من السنة والقران، وكذلك ما ذكره من الشريعة السمحاء، لا يدخل في هذا الموضوع.

وأما ردا على القسم 5، حول تغير الفتوى حسب الزمان، فهذا كلام عام، ايضا، وفيه تفصيل، اولا ليس كل الفتاوى تتغير، بل ان الفتاوى التي ورد فيها نص واضح، لا تقبل التغيير، ومنها الحكم بحرمة زواج المسلمة من غير المسلم، ومنها الحكم، بنجاسة المشركين. ومن المشركين الذين قالوا المسيح ابن الله، ومنهم الذين قالوا عزير ابن الله، ومنهم الذين قالوا ان الله ثالث ثلاثة.

وأما الرد على القسم 6 ونصه كما يلي:

((لا أجد مسوّغا الالتزام بفقه مذهب من المذاهب الاسلامية بعينه، بل الأغتراف من بحر فقه الاسلام هو ما يرفع الحرج عند المسلم وخصوصا في الغرب.
اذ الوقوف على الخلافات بين المذاهب والفقهاء، يولّد عسرا، بيد أنّ اختلافاتهم اختلافات تنوّع لا اختلافات تضادّ، وأنّ كلّ رأي عند هذا المذهب أو ذاك، انّما هي شطآن تصبّ في البحر.
فالرجوع الى أي مذهب أو الى فقيه من أي مذهب كان هو رجوع الى الدائرة الاسلامية الكبرى)).

فهنا الطامة الكبرى، فصاحبنا طالب السنجري، لا يجد مسوغا الالتزام بفقه مذهب من المذاهب الاسلامية بعينه، ولو كان يعني هو يساوي بين المذاهب، فمن المعلوم ان كل المذاهب ليست حقا، بل بعض منها يحمل جزء الحقيقة، ولكننا ندعي ولنا اثباتات على ادعاءنا ان مذهب اهل البيت هو الذي يمثل الاسلام الحقيقي، وباقي المذاهب هم عيال على مذهب اهل البيت، وقد اخذوا الحقيقة ناقصة ومشوهة، وأي بحر يقصد من بحر فقه الاسلام؟! ألم يكن الامام علي بن ابي طالب عليه السلام باب مدينة علم النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
وكل هدف الكاتب، هو رفع الحرج، في حين ان الحرج في عدم اتباع الحق، وليس في الخلط بين الحق والباطل.

وأشير هنا الى الحديث الصادر عن الناحية المقدسة: (الاخذ من غيرنا مساوق لإنكارنا)، وكذلك الرواية الثابتة عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم في كتب الفريقين، ان مثل اهل بيتي فيكم كمثل سفينة نوح، من ركبها نجى ومن تخلف عنها غرق وهوى. فهل يمكننا ان نركب سفينة اهل البيت، ونركب سفن اخرى تذهب يمينا وشمالا في نفس الوقت؟!!!

وأما قول الكاتب:
((فالكتابي ليس مشركا ولا كافرا، وانّ كلمتا الكافر والمشرك مترادفتان)).
فمردود بقوله تعالى: (لقد كفر الذين قالوا: إن الله ثالث ثلاثة) [ المائدة : 73 ].

وقوله تعالى: (وقالت اليهود عزير ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله ذلك قولهم بأفواههم يضاهئون قول الذين كفروا من قبل قاتلهم الله أنى يؤفكون ) التوبة: 30

كما ان قياس الكاتب، زواج المسلمة بغير المسلم، بموضوع زواج المسلم من الكتابية، فهذا قياس باطل، وأول من قاس ابليس.

وأؤكد مرة اخرى، انه لا اجتهاد مقابل النص، يعني اذا كان النص موجودا في المصدرين الرئيسيين، وهما الكتاب والسنة، فلا يصح ان ان نفتي بشيء مخالف له، والآية صريحة: (ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا)، فضلا عن العديد من الروايات الصحيحة في هذا الاطار. وأما قول الكاتب، اعتقد، وفي رأيي... وما الى ذلك، فإن هذا مجرد استحسان، لا يعتد به في الفتاوى الفقهية، وكذلك اعتقاده ان الحكم خاص في ظروف ذلك الزمن، فهذا مجرد تحميل رأيه على الآية. وان المرجع في فهم القرآن، هم عدل القرآن والثقل الثاني، اهل البيت عليهم السلام.

هذا ونسأل الله ان يعيذنا من شرور انفسنا، وان يرينا الحق حقا فنتبعه، وان يجنبنا اتباع الاهواء








Iraqi Girl
امير النهرين 8


ألمهنة : college student
الجنسية : Iraqi
الاوسمة


مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الإثنين 9 مارس 2009 - 20:00

تسلم أبو هدى و عاشت ايدك
موضوع حلو




محمد ابو هدى
امير النهرين 2


الجنسية : عراقي وافتخر
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الإثنين 9 مارس 2009 - 23:28

Iraqi Girl كتب:
تسلم أبو هدى و عاشت ايدك
موضوع حلو




شكرا على المرور
وعلى التعليق
والمتابعة والاهتمام
وتقبلي تحياتي وامنياتي





x1
المدير العام


ألمهنة : خادم لأعضاء المنتدى
الجنسية : عراقي حتى الموت
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الإثنين 23 مارس 2009 - 20:59

هسه المصيبة لو الشيخ طالب سنجري يرد على ردود مواضيعه كان عندي اله رد طويــــل وبي نقاش
بس ماكو



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


محمد ابو هدى
امير النهرين 2


الجنسية : عراقي وافتخر
مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الأربعاء 25 مارس 2009 - 22:22

x1 كتب:
هسه المصيبة لو الشيخ طالب سنجري يرد على ردود مواضيعه كان عندي اله رد طويــــل وبي نقاش
بس ماكو




ان شاء الله ماكو مصيبة
طبعا ليس هذا رأيه الوحيد، بل لديه افكار وفتاوى غريبة
واذا عرف السبب بطل العجب
فواحد من افكاره وفتاواه هو جواز التعاون مع المخابرات والسلطات الامريكية
والغربية من اجل مكافحة الارهاب
ومن الذي اتى بالارهاب ونشره في ربوعنا
غير الغربيين
ومن الذي زرع الفكر الوهابي في السعودية
غير الجاسوس البريطاني مستر همفر بتوجيه من الانتلجنت سيرفس

ان مثل هذه الافكار تجعلنا نشكك في نوايا صاحبها
ويجعلنا نحذر منه الف مرة
فهل يمكن ان يكون ممولا ومدفوعا من قبل مخابرات اجنبية؟
الله اعلم
او يكون متأثرا بالاجواء والانفتاح الغربي والافكار الليبرالية؟
ايضا الله اعلم

ولا يسعنا الا ان نسأل الله الهداية لنا ولكل ابناء البشر والثبات عليها
انه سميع مجيب





Man of Love
عضو مجتهد


الجنسية : برازيلي (مارسدس)
الاوسمة

مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
السبت 28 مارس 2009 - 18:16

يركع راسه بالحايط



امير العشاق
عضو طاك 8


ألمهنة : PhotoGraphy In Nirvana of dreams Studio
الجنسية :
الاوسمة



مُساهمة رد: زواج المسلمة من غير المسلم
الخميس 31 ديسمبر 2009 - 21:28






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


صندوق الرد السريع .. نافذة الرد الحديث
 
صفحة 1 من اصل 1



روابط اضافية تفيدك: الكيبورد العربي :: الشروحات المصورة :: سياسة الخصوصية :: الابراج :: صفحة الاعلانات :: المتواجدون
هذه احدى صفحات منتديات بين النهرين العراقية ذات الـحقـوق المـحـفـوظـة منتديات بين النهرين العراقية 2008 - 2012
هذا المنتدى يعرض محتواه باللغة العربية وبصورة حصرية، لكن يسمح لك بترجمة المحتوى مع مترجم جوجل من هنا
واي نسـخ او اقـتـبـاس لـهذه الصفـحة او اي من صفحـات المنتدى يعرضك للمسائلــة القـانونية و الى حذف منتداك
جميع المواضيع المطروحة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي ادارة المنتدى وانما تعبر عن رأي كاتب المشاركة فقط
المنتدى يعمل بصورة متكاملة ورائعة على المتصفح MozillaFirefox وستواجه بطئاً في التحميل اذا استخدمت IE
اتصل بالادارة | © phpBB | منتدى مجاني | أحلى منتدى | التبليغ عن مخالفة | مدونة مجانية | الرئيسية

you're browsing one of Beinulnahrain (Mesopotamia) forum pages that shows it's contents in ARABIC exclusivly
you can browse it in your language whenever you used Google translator from this link